لا تسأل نفسك عما يحتاج اليه العالم ،بل أسال نفسك عما يضخ الحياة ثم سارع بعزف موسيقاك للعالم .

لان ما يحتاج اليه العالم اشخاص موسيقاهم تضخ فيهم و فينا الحياة لكل قصة نجاح حكاية ولكل موسيقى عازف.


لا تدع ألمك ماضيك عثراتك تحدد من أنت عليه اليوم فاذا فعلت ذلك فسوف تحيا حياتك كلها ضحية ، فهناك قوة تحيا بداخلك تنتظر تحطم المك خوفك قلقك انحنِ باحترام و كن ممتن لكل ما تمر به ، قل لماضيك " قررت ان اكون سعيداً " .


عندما تخبرنا الأرصاد الجوية بأن المطر سيهطل دون توقف ليوم كامل ، لو تاملنا قليلاً لنظرنا عن كثب ان هناك لحظات توقف المطر قليلاً .. بالمثل تماماً حياتك قد تشعر بالالم و الخوف و القلق و المرض و الملل الخ ، الكثير من المشاعر السلبية التي تسرق منّا سعادتنا و راحتنا و ضحكاتنا و بهجتنا ، لانك لو تاملت لوجدت لحظات تعيشها دون اي مشاعر سلبية و فرص قد تكون لم تراها و ذهبت لغيرك ،معتقداً بانه ستاتي فرصة اخرى غير مدرك في بعض الاحيان الفرص تغير خط سيرها ، او تنتظر شخص يساعدك على تغير حياتك بينما ذلك الشخص في داخلك وهو شخصاً اقوى بكثير و اكثر حكمة مما تتخيل ، وهذا ما علمتنا ملهمة بودكاست مليون ملهم عربي دارين قطب ، التي لم تستلم للمرض اكتشفت شغفها لم تترك اول فرصة لتبدا رحلتها و مسيرتها كمدربة لياقة ذهنية تعلمت فنون الامتنان، و الصمود و الإصرار ، بحثت عن السلام الداخلي و الحب اختارت السعادة و النجاح، وصلت الى اللحظه التي يصفها " ديريك والكوت " في قصيدته الجميلة ( حب بعد حب ،، بابتهاج سترحب بنفسك انك وصلت الى بابك و مرآتك ،، وكل واحد منكما سيبتسم في استقبال الاخر )


لم تغلق قلبها عن حب ذاتها و حب ماحولها و حب الحياة في لحظات الالم و المرض ظلت مؤمنة مفعمة بالامل و مستعدة لحياة افضل لانه خلف كل الم درس عظيم يجب تعلمه ..


بقلم / منى السويدان


مليون قصة عربية ملهمة ستغير العالم..


الحلقة البودكاست




التعليقات