لماذا بعض السيدات مهما كان لديها في حياتها من أشياء من المفترض ان تجعلها سعيده لا تكون سعيدة ؟

قد يكون لديها الزوج المثالي ولكنها ترى انها لاتستحقه ، قد تكون أم لأجمل الاولاد ولكنها تشعر انها ام ليست بجيدة لماذا هذه المشاعروعدم الشعور بالرضى او السعادة

 

لماذا بعض البنات او حتى السيدات تشعر انها غير محبوبة او مرغوبة او انها تشعر انها حضرت الى الدنيا عن طريق الخطأ؟

 

هذا ما يحدث عندما تكوني مقصرة في حبك لذاتك

 

بإختصار أجابه هذه الأسئلة هو عدم حب النفس او الذات مما يؤدي الى عدم تصالحي مع نفسي وتقبلها

 

أصبح متداولا الان الحديث عن حب النفس أو حب الذات ولكن للاسف مازال مع كل هذه الدورات والمقالات اشحاص يخلطون بين حب الذات وبين الترفيه عن النفس

 

وشتان ما بين الاثنين

 

فالترفيه عن النفس كالسفر او الذهاب الي الصالون او حتى عمل مساج كلها متعة وقتيه تندرج تحت مظلة حب الذات ولكنها ليست هي مقياس لحب الذات.

 

اذا ما هو حب الذات

 

قرأت مقولة للكاتبة لويز هاي تقول بها (كلما تواصت مع قواك الداخلية كلما شعرت بالحرية في كل جوانب حياتك ) وأضيف عليها انا كلما زادت معرفتك ووعيك لنفسك زاد امتنانك وحبك لها

 

فهي سلسة متصلة متواصلة ومترابطة

 

undefined
undefined
undefined


 

فعندما أعلم من أنا؟ لماذا انا هنا؟ ما هي معتقداتي؟ ما هي قيمي؟ اين تكمن نقاط قوتي؟ وما هي نقاط ضعفي؟ واشياء اخرى كثير، فمن المؤكد أنى سوف اعي بها فأحققها وأقدرها وأحبها

 

فعندما احب نفسي لاني اكثر انسان اعرفها لن اسمح لاي شخص ان يمتلك او يؤجر حيز من فكري او يبرمجني او يحولني لانسان ليس انا، لان ببساطه انا اكثر انسان اعي بنفسي

 

 

فكيف لي انا لا احب نفسي او ذاتي؟

 

كيف لا احب نفسي او ذاتي وانا رب العالمين من خلقني واكرمني و اعطاني امانه نفسي؟

 

كيف لي ان لا أحب نفسي وهي التي تمدني وتعطيني طاقة الحياة؟

 

كيف يمكنكي اعطاء ما لا أملك ؟ بمعني كيف يمكنني ان احب الأخرين وانا لا احب نفسي ؟

 

كيف تردين ان يقدرك ويحبك الأخرين وانت لاتقدرين نفسك ؟

 

فأنتي عزيزتي لستي سوى مرأة نفسك ، فأي شخص هو مرأة نفسه بمعنى ان ما في داخله ينعكس على خارجه

 

اتذكر اني من فتره قريبة كنت احضر احد الكورسات التي لا يحضرها الى من وصل الى مرحله من الوعي و تقدير الذلت بان يحضر هذا الكورس

لكن ليست هذه النقطة التي اريد ان اركز عليها ولكن  ما لاحظته في هذا الكورس ان جميع السيدات التي تحضرن من اكبرهن لاصغرهن لا يمكن ابدا ان تعطيهم سنهم الحقيقي وهذا ليس بسبب عمليات التجميل ولكن لانهن اجتمعن على نقطة جوهرية تعدتقي ما هي  ؟

 

انها عزيزتي حب الذات

 

عندما تحبي نفسك وتعطيها حقها سوف تعينك على ايجاد  نقاط قوتك وتعلمي كيف يمكن استخدمهتا صحيحا ، مما يؤدي الى زيادة جرعة حبك لنفسك اكثر ، وعندما تحبي نفسك اكثر  سوف تكوني على طبيعتك ولن تحتاجي الى ارتداء اي قناع ليس لكي

 

ولكي عزيزتي سلبيات او اثار عدم حبك لنفسك والأمراض التي قد تأخذكي اليها

 

1-   الاعتمادية على الاخرين ، سوف تصبحين شخصية اعتمادية

2-   تقبل العلاقات السامة الاستغلالية

3-   الأكل بزيادة Emotional Eating

4-   نقد الذات المستمر

5-   تصديق أراء الاخرين السلبية

6-   التركيز على ما ليس لديكي

7-   عدم الأهتمام بالنفس

8-   الحكم على الأخرين

9-   الغيرة المفرطة

10- القلق المفرط

11- محاولة شراء السعادة

12- مقارنة نفسك بالاخرين

13- الأكتئاب

14- امراض جسيديه (كألم القولون، والصداع النصفي، وجع الرقبة ) ألخ

 

فلكي ان تتخيلي ان كل ما تم ذكره بسبب فقط عدم حبك لذاتك فألا تشعري انه حان الوقت بأن تتقبلي وتحبيها كما هي ؟

ولا تنسي قول الرسول عليه افضل الصلاة والسلام: إن لربك حقا ، ولنفسك عليك حقا ، ولأهلك عليك حقا فأعطي كل ذي حقا حقه .

 

افلا تستشعري اهميه حب النفس وقد ذكرها رسول الله بعد حق الله علينا ؟

Coach Lamis

ألهمني ألهمني أضف تعليقك

التعليقات

عيد سعيد لكل إمرأة جزائرية

إقرأ المزيد من تدوينات Coach Lamis

تدوينات ذات صلة