أبدأ معكم رحلةً في عالم الحقيقة ، رحلةً تبحث في أعماق روحك ، عن المستقبلات التي تمتلكها ، وما أودعه الله فيك ،

السلام عليكم ورحمة الله و بركاته …

 

بسم الله أبدأ معكم رحلةً في عالم الحقيقة ، رحلةً تبحث في أعماق روحك ، عن المستقبلات التي تمتلكها ، وما أودعه الله فيك ، رحلةً تجد نفسك بها كميةً من الاطمئنان ، ووعد أن يلقى قلبك السكينة التي طالما يبحث عنها ، وعد حقٍ من مليك مقتدر ، وإني لك في تلك الرحلة لصادقة . نجول معاً في عالم الحقيقة بلا خداع ، الحق بلا باطل ، الرفعة بلا هوان .

المحطة الأولى.. ( وعد الجنة )

 

التحفيز الذي لن تجده في دورات التنمية البشرية ولم يخبرك بها أغلب مدربي تطوير الذات ؛ وعود الله في القرآن و السنة بأن لهم الجنة ! الهدف الذي نستطيع من خلاله ان نرى الأمور أكثر وضوحاً ! أكثر دقةً ! لماذا نفعل هذا يا ماما ؟ لأن الله يُدخل الجنة مَن يعمل كذا يا بني ! تربية الأهداف أعظم ما يستثمر فيه المربي أن تنشئ المتربي أو المتدرب على الأهداف . وهذا ما نطرحه كمدربين محترفين في مجال التدريب الشخصي ؛ توضيح الهدف وتعزيز التحفيز لترتفع الهمة ثم التدريب والتمكين على التطبيق من خلال خطوات محددة .

 

الفطن من أيقن أن ( رضا الله ودخول الجنة ) هو الهدف وأخذ يقرأ بما ورد في القرآن والسنة عن الوعود الربانية لدخول تلك الجنة ،، وكيف خصها الله للذين ( آمنوا ) و حدد شرطاً دقيقاً لتحديد المطلوب منه ( ولم يلبسوا إيمانهم بظلم ) و تأتيه التباشير؛ تحفيزٌ ورفعُ همةٍ ( أولئك لهم الأمن ) والنتيجة التي نسعى للوصول إليها حرفياً في أهدافنا ( وهم مهتدون ) ، الوسيلة الموصلة لتلك النهايات هي هدية ربانية لك ممن وعدك أولاً وأخيراً ،، يعدك الأمن والسلامة .. إن لم يختل إيمانك بظلم هو يهديك هداية لتلك الطرق الموصلة للغاية التي حلمت بها و تحقيق < وعد الجنة >

 

بقي لك أن تسأل ما المعيق إذاً ؟ هو الظلم ؟ ماهو الظلم باعتقادكم ؟ إذا كنت تعتقد أن الظلم هنا في سياق تلك الآيات هو المتعارف عليه في أذهاننا من ظلم البشر بعضهم بعضًا ؛ فأنت لم تصل للمعنى ! 

المقصود بالظلم هنا الشرك ! نعم فذلك شرطٌ عدلٌ من الله العدل سبحانه الذي وعدك ووعده الحق هو يخبرك بشرط خاص لتنال المنزلة تلك ،، لاتشرك به شيئاً !

 

هل تشعر الآن أنك للحظة تسترجع آيات التوحيد؟ 

نعم ذلك لابد أن يحصل لمن كان له قلب وألقى السمع ! استرجع معي الآن كيف أخبرنا الله في كل موضع توحيد أمرين ! [ نفي و إثبات ] لا إله إلا هو | لا تعبدوا إلا الله | واعبدوا الله و لا تشركوا به شيئاً |

 

بكل قلبك وروحك وجميع جوارحك وحد الله ولا تشرك به شيئا فذلك وعد الجنة .

 

 

إقرأ المزيد من تدوينات جوري جاسم الضاحي

تدوينات ذات صلة