إذا كنت صاحب عمل أو لديك منتج مميز تريد تسويقه، فلابد من امتلاك بعض المهارات



‏صديقي المُسوّق..

لا ترضَ بالربح فقط، هناك مزيج من الأهداف، إذا تحققت مع بعضها، سيتغير طريقك بشكل جذري لما هو أفضل بكثير.

ربحك هدف، ورضا عميلك هدف، والوصول للجودة العالية أيضاً هدف، حققها جميعاً وستصل لنتيجة مُبهرة.

‏صديقي المُسوّق.. لا ترضَ بالربح فقط، هناك مزيج من الأهداف، إذا تحققت مع بعضها، سيتغير طريقك بشكل جذري لما هو أفضل بكثير. ربحك هدف، ورضا عميلك هدف، والوصول للجودة العالية أيضاً هدف، حققها جميعاً وستصل لنتيجة مُبهرة.


‏من هنا، نختصر المسافة، ونطرح أهم المهارات التي لابد أن تتحلى بها قبل أي عملية تسويقية، حتى يسير مشروعك بالطريق الصحيح وتوصل لعميلك بتكلفة أقل وأسهل.

مهارة الاتصال:

أنت كصاحب مشروع، تعد هذه المهارة ذات تأثير كبير على إيصال الأفكار والخطط والمهام الضرورية المطلوبة، فلابد تبدأ بالتطوير في:

- القدرة على الاستماع والتحدث.

- القدرة على الملاحظة والتعاطف.

- القدرة على تحسين العلاقات.

- القدرة على حل المشكلات.


مهارة التفكير والتحليل:

كل ما تعمقت في فهم احتياجات العميل عرفت توصل للمنتج المناسب له، حاول دائماً تطور نفسك بشكل ممتاز في الأمور التالية: 

- إتقان عملية البحث بعدة طرق.

- القدرة على التفكير النقدي.

- القدرة على التخطيط.


‏ مهارة التفكير الإبداعي:

كل ما فكّرت بإبداع وصلت رسالتك بشكل مختلف، وكلما كانت الأفكار خارج الصندوق قدرت توصل للهدف بشكل أسرع، طور نفسك في عدة أمور منها: 

- الذوقية والإحساس بجمال الأمور.

- التفكير والتخطيط بشكل منظم.

- زيادة مهارة العصف الذهني.


‏القدرة على التفاوض:

مهارة جوهرية تحتاجها كصاحب مشروع مع العديد من الأشخاص، ولإتقانها يجب أن تكون على معرفة كبيرة بـ:

- القدرة على الإقناع. 

- استخدام العبارات المناسبة. 

- الاستماع والحفاظ على الهدوء.


إقرأ المزيد من تدوينات طه جمعه الشرنوبي

تدوينات ذات صلة