مشكلة ثبات الوزن هي مرحلة يثبت فيها الوزن نتيجة ممارسات خاطئة يقع فيها الشخص، أسبابها بسيطة يمكن معرفتها وعلاجها ثم التخلص من هذه الحالة بشكل بسيط.

مشكلة ثبات الوزن مشكلة شائعة جداً بين الناس حيث تعد مشكلة طبيعية تحدث عند أغلب الناس خاصة في مرحلة تنزيل الوزن وتتمثل في ثبات واستقرار الوزن لفترة معينة رغم الالتزام بالنظام الغذائي ، قبل أن نعرف كيف تحدث هذه الحالة يجب على كل شخص معرفة احتياجه اليومي من السعرات ومحاولة زيادة او تقليل هذه السعرات حسب الهدف عند أخذ أكثر من الاحتياج اليومي للسعرات  أي عند استهلاك سعرات حرارية أكثر من السعرات المحروقة تحصل الزيادة في الوزن وعند حرق سعرات حرارية أكثر من المستهلكة هنا تحدث حالة خسارة الوزن.أما حالة ثبات الوزن تحدث عند توازن السعرات الحرارية المستهلكة مع السعرات الحرارية المحروقة بالتالي لا يحدث فقدان ولا زيادة في الوزن،

لحل هذه المشكلة يجب علينا معرفة الأسباب ومعالجتها

من أهم أسباب ثبات الوزن:

ممارسات خاطئة: قلة النوم، تخطي وجبات رئيسية، التركيز على تمرين واحد، قلة الصبر خلال فترة تنزيل الوزن، اعتياد الجسم على النظام الغذائي لفترة، وعدم القدرة على تحديد السعرات الحرارية في الوجبات.

ممارسات تغذوية خاطئة: قلة شرب الماء، قلة الألياف في النظام الغذائي، كثرة استهلاك السكريات والأملاح والزيوت المهدرجة والتقليل من الطعام بطريقة غير صحية حيث يتم اخذ كمية قليلة من الكاربوهيدرات والبروتين.

مشاكل صحية: خمول في الغدة الدرقية، نقص في فيتامينات مثل فيتامين د، فق الدم ونقص الحديد.

أما بالنسبة للعلاج:حل المشاكل الصحية أو الممارسات الخاطئة السابقة إن وجدت، التنويع في الرياضات المتبعة، مراجعة النظام الغذائي ومحاولة تعديله بطريقة مناسبة وأخذ وجبة مفتوحة أو يوم مفتوح من وقت لآخر.

نصيحة أخيرة:عند الرغبة في لتخلص من الوزن الزائد بطريقة صحية يجب متابعة أخصائي/ة تغذية والالتزام بالنظام الغذائي والنصائح المعطاة وعدم اتباع الأنظمة القاسية الذي تعطى من أشخاص غير مؤهلين كي لا نعرض الجسم إلى مشاكل تضره.  


التعليقات