تقنية سيدونا اعتبرها افضل التقنيات و اعتمدتها كثير في حياتي ..لذلك انصح بها دائما ..

ماهي تقنية سيدونا ؟

السيدونا تقنيه للتحرر و لعلاج النفس من آلام وإحباطات الماضي والذكريات المؤلمة .. ويمكنها أن تعالج من الأمراض النفسية والعضوية وأيضاً .. تحقيق أهداف مادية ومعنوية  


ما فائدتها ؟؟؟

أنها تنظف مسارات الطاقة من السدود مثل : المشاعر السلبية ، غضب ، تشاؤم ، حزن ، إحباط … حتى تتحرر وتنساب الطاقة في مساراتها بحرية وسلاسة 



من اكتشفها ؟؟

كتشفها (لستر ليڤنسون)في عام (1952) إثر إصابته بمرض أمهله الأطباء ثلاثة أشهر ليعيش .. فقرر أن يخلص نفسه من الأحقاد والمشاعر السلبية ..

حتى يغادر العالم مرتاحاً ، ولكن الذي حدث أنه عاش (42) عاماً إضافياً.. بسبب أنه تخلص من آلام وإحباطات الماضي ! السيدونا بإختصار :


تخيل أنك تمسك اي اي شيء بقوة  ، ستشعر بالضغط والألم وعدم الراحة و بمجرد أنك فتحت يدك وسقط منك ستشعر بالراحة والتحرر ..

لن تجد صعوبة في تركه من يدك ..


تخيل أن مشاعرك السلبية افكار الماضي الموجعه لن تختلف عن ذاك الشيء الذي تسبب بالم يدك ..

تمسك به بقوة قصوى وما أن تفتح يدك سيسقط مخلفاً الراحة والسعادة “ليفنسون” ينصحنا بالتعامل مع همومنا ومخاوفنا وأحقادنا بهذه الطريقة 

إسمح لنفسك بالشعور بالغضب أو الخوف أو البغض لكن لا تتمسك بها ..

لأن مشاعرك مجرد طاقة وليست لها سيطرة عليك وهي تحت سيطرتك أنت وتستطيع التخلص منها متى شئت .. 


ماهي خطوات تطبيق تقنية سيدونا  تقنية سيدونا؟؟

إجلس في مكان هادىء ، وفي وضعية مريحة ، أغمض عيناك ..إستحضر في عقلك مشاعرك السلبية. أسألك نفسك :

 هل ترحب بهذه المشاعر السلبية بكل ظروفها ،. وتفاصيلها وما رافقها من ؛ ألم ، وضيق ، وقلق ، وغضب ، وحزن ، وبكل ما حدث لك؟ 

أجب ؛ نعم .. أرحب بها. دعها تأخذ حقها في وجودها في وعيك وذاكرتك وأعصابك استرجع تفاصيلها في وعيك لمدة خمس دقائق حتى لو بكيت أو تأثرت أو صرخت .. أترك لمشاعرك العنان في هذه الدقائق أن تعبر عن نفسها وبعد أن تهدأ ..

إسأل نفسك :هل يمكنك أن تطلق هذه المشاعر وتحرر منها ؟ إستحضر فكرة القلم أجب : نعم بالتأكيد .. سأتحرر منها أسأل نفسك مرة آخرى : هل فعلاً سأتحرر من هذه المشاعر ؟أجب : نعم.إسأل نفسك : متى؟

اجب : الآن …….. هكذا قد تحررت ..يفضل أن تكرر نفس الخطوات للحدث الواحد ثلاث مرات حتى يتأكد التحرر .

 كرر الخطوات والأسئلة الاربعة ، كلما احتجت لذلك


 س: طيب واذا ما كنا قدرين نسامح ونتقبل الظلم اللي اتعرضنالو مثال طبعا.. او حتى اذا رح نستحضر الماضي حتى نسامحه ويتقبله عقلنا الواعي

ممكن نتأثر من جديد وما نكون قد التسامح او ما نقدرنسامح شو بنعمل عندها ؟

ج: لو نفذنا هذة التقنية كما هي سنتحرر .. فالمشاعر السلبية لا تمسك بنا بل نحن من نمسك بها ..

ولو سمحنا لأنفسنا أن نعيش تفاصيلها و بعد ذلك سمحنا لها بالذهاب ستذهب فهي منفصلة عن كياننا ..

هي مجرد طاقة تحتاج الإذن بالتحرر 

س: كم مرة يجب أن أطبقها حتى أتحرر منها ؟


ج: ثلاث مرات حد اقصى للحدث الواحد يانور .. ويمكنك التحرر من مرة واحدة انت من ستشعرين بذلك واحساس الراحة والسكينة الذي سيغمرك بعد كل تحرر 




التعليقات

1519 jojo ٤ تشرين ثاني ٢٠٢٠

جميل جداا