أشار التقرير لتقدم المدرسة العلمية البحثية المصرية على مراكز بحثية عريقة على المستوى الوطني والشرق الاوسط وشمال افريقيا

حصلت المدرسة العلمية البحثية المصرية على المركز 59 في تصنيف سيماجو   (Scimago) الإسبانى للمراكز البحثية بالشرق الأوسط وشمال إفريقيا لعام ٢٠٢٢، وجاء ترتيبها في المركز 23 مقارنة بالمراكز البحثية المصرية الأخرى.


ويظهر المؤشر تقدم المدرسة العلمية البحثية المصرية على مراكز بحثية عريقة على المستوى الوطني والشرق الاوسط وشمال افريقيا، حيث نشرت المدرسة العلمية البحثية 106 بحثا فى مجال التعاون الدولي، و56 بحثا من الابحاث المشاركة فى أهداف التنمية المستدامة،


أظهر المؤشر تقدم المدرسة العلمية البحثية المصرية على مراكز بحثية عريقة على المستوى الوطني والشرق الاوسط وشمال افريقيا، حيث نشرت المدرسة العلمية البحثية 106 بحثا فى مجال التعاون الدولي، و56 بحثا من الابحاث المشاركة فى أهداف التنمية المستدامة.

جدير بالذكر أن مؤسس المدرسة العلمية البحثية المصرية (SRGE) هو الأستاذ الدكتور/ أبو العلا عطيفى حسنين (أستاذ تكنولوجيا المعلومات في كلية الحاسبات والمعلومات، جامعة القاهرة)، وتتكون المجموعة من باحثين مصريين شباب، والهدف الرئيسي للمجموعة هو إنشاء مجتمع بحثي لتقاسم الاهتمامات المشتركة.


تتمثل رسالة المجموعة البحثية المصرية في تفعيل التعاون بين الباحثين والدارسين فى مجال الحاسبات وتكنولوجيا المعلومات والعلوم ذات الصلة بالجامعات والمراكز البحثية المصرية المختلفة وذلك من خلال إعداد بحوث بينية وتطبيقية ورسائل ومؤلفات ومشاريع بحثية وحلول ابتكارية في صورة براءات اختراعات متميزة تنشر بالمجلات والدوريات ودور النشر المصنفة دولياً بهدف تقديم حلول علمية لخدمة المجتمع وتنمية البيئة لتحقيق اهداف التنمية المستدامة. وتبعا لذلك تتكون الخريطة البحثية للمجموعة من اهتمامات بحثية متعددة التخصصات بما في ذلك: الشبكات، والبيئة الذكية، والمعلوماتية الحيوية، والمعلوماتية الكيميائية، وأمن المعلومات.

 

مؤشر سيماجو (SCImago) الإسبانى للمراكز البحثية


يعد مؤشر سيماجو (SCImago)  من المؤشرات الدولية الهامة التي تصنف الدول وفقًا للنشر العلمي الدولي، ويصنف المؤشر 234 دولة على مستوى العالم.


تم إطلاق مؤشر سيماجو الإسبانى للمراكز البحثية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للعام 2022، كتصنيف جديد، ويعتمد المؤشر على مجموعة من القياسات مثل: عدد أبحاث التميز، وعدد الأبحاث المنشورة فى المجلات العلمية الأكثر تأثيرًا، وعدد الأبحاث الموجودة على قاعدة بيانات سكوبس، وعدد أبحاث التعاون الإقليمي، وعدد أبحاث التعاون مع الصناعة، وعدد الأبحاث المنشورة للمؤسسة مقارنة بعدد الباحثين، وعدد اقتباسات براءات الاختراع، والاستشهادات.

 

أهداف المجموعة البحثية المصرية:


تتمثل أهداف المجموعة البحثية المصرية في الآتي:


1.أن تنافس المجموعة البحثية بمستوي رفيع من حيث جودة البحوث والنشر العلمي المدارس البحثية العالمية.

2.رفع كفاءة الباحثين المصريين لإنشاء جيل من العلماء الباحثين من الشباب المصري للتعاون والمساهمة في البحوث الأكاديمية والتطبيقية على أسس بحثية سليمة.

3.تقديم حلول علمية لمشاكل المجتمع والبيئة على مستوي محلي واقليمي ودولي.

4.تطوير المؤسسات المحلية والدولية من خلال تقديم البحوث العلمية التطبيقية لخدمة المجتمع.

5.ربط البحث العلمي بأهداف خطط الدولة الإستراتيجية للتنمية، مع تقديم حلول تكنولوجية تسهم فى تحقيق التنمية المستدامة مع الحفاظ على الموارد بناءً على الدراسات السابقة وعمل قواعد للبيانات الضخمة (Big Data).

6.تقديم مشاريع بحثية وحلول ابتكارية في صورة براءات اختراعات متميزة لخدمة المجتمع والحفاظ على البيئة.

7.تقديم المشورات العلمية واجراء البحوث والدراسات للمشكلات المجتمعية والبيئية لتطوير الحلول التطبيقية لجهات دعم اتخاذ القرار بناءً على طلب أي جهة حكومية أو أهلية.

فوز الاستاذ الدكتور ابوالعلا عطيفى حسنين بجائزة جامعة القاهرة للتفوق في مجال العلوم الهندسية.



ألهمني ألهمني أضف تعليقك

التعليقات

merci
https://webdevelopmentcompany2016.blogspot.com/2021/06/xtream-code-gtatuit.html

إقرأ المزيد من تدوينات د. طارق قابيل

تدوينات ذات صلة