‎علاقتك مع نفسك من أهم العلاقات لأنها هي ما تحدد كل ما ستجذبه ‎لحياتك من ظروف و أحداث وأشخاص

ماهو التدمير الذاتي ؟


هو فكرة تؤدي الى سلوك سلبي ،هو شعور بالنقص وهو اكثر شعور يجعلك دائماً لاتتقبل نفسك و تقارن نفسك بالآخرين ...حتى تَعزز هذا الشعور فيك اكثر .


وهذا يسبب لك التوقف في حياتك وعدم التقدم والوصول لاهدافك ، 

بل تبقى في المكان الذي لاتريد أن تكون فيه ..


كيف تعرف أنك في تدمير ذاتي ؟


١- دائماً تكون مشغول لكن لاشيء يبدو أنه يساعدك على الاقتراب من هدفك .


٢- تكون متردداً جداً في اتخاذ القرار الصحيح وبطيئاً في وضع الخطط والبحث .


٣-عدم التركيز على هدف واحد ، التشتت فأنت تبدأ تشتغل على هدف وتصل للمنتصف ثما تترك وتبدأ بالشغل على هدف اخر .


٤-تغير اهدافك بصورة مستمرة.


٥- لديك معتقدات معيقة عن ذاتك مثل " انا شخص غير منتج ، ولا اتابع ما ابدأ به و لا اصل لاهدافي " ….وغيرها من العبارات المُحبطه .


٦-لديك مشكلة في الالتزام وأداء ما عليك ،

 وبالعكس تساعد الكثير من الاشخاص وتنسى ذاتك .


٧- تعقيد الامور والتفكير في انها لاتكون سهلة ابداً.


٨- مقارنة نفسك بالآخرين والحكم على نفسك بأنك متأخر في رحلتك مقارنةً بما فعله الاخرون في رحلتهم.


كل هذه الاشارات 👆🏻عباره عن ترددات قد تكون اكتسبتها من الطفولة

 فقط حررها و أشعر  " بأنك كاف "


الخطوات اللازمة للتوقف عن التدمير الذاتي :-


١- كُن واعياً للتدمير الذاتي وذلك بتخصيص ١٠ دقائق يومياً للكتابة ، في اكتشاف ماالذي تفعله يومياً لتدمير ذاتك من سلوكيات اعلاه ؟ 


٢- عندما تجد نفسك تقوم بتدمير ذاتك كُن لطيفاً ورحيماً مع نفسك.


٣- اسأل نفسك " لماذا افعل ذلك " ؟ وما الذي يجب أن افعل ؟

استكشف هذه الافكار ، وغيرها لأفكار جيدة تخدمك .


٤- بعد أن تكتشف أنك في تدمير ذاتي ستَتولد لديك الكثير من المشاعر السلبية مثل الشعور بالذنب وتأنيب الذات والغضب و العار...

 فقط حررهم بجلسة استرخاء.


٥- ابتكر عادات تُساعدك على عدم تخريب نفسك وايضا تُساعدك على اكتشاف نفسك.

مثلاً :اكتب خطتك اليومية والاعمال التي تقوم بها خلال اليوم في مدونة يومياً..وايضاً ماتفعله كل اسبوع وكل شهر ...


٦- غير صورتك الذهنية عن ذاتك ..أعمل على رفع مشاعرك وتردداتك 

لان كل هدف نريده اكيد مشاعره تكون اعلى من مشاعرنا الحالية فلكي نحققه بجب ان نستشعر مشاعره أغلب الوقت في يومنا.

واسرع طريق لرفع المشاعر تكون بعمل ما نُحبه ..


لا تنتظر احد ان يُهديك السعاده والهناء..

لا تنتظر الأطراء لتثق بذاتك ..

لا تنتظر التفدير ..قم أنت بتقدير ذاتك ..

أحب نفسك الأن كما هي لأنها تستحق .


عندما تكون غير واثق من ذاتك وقدراتك ستجذب شخصا مُتسلط يحب السيطرة والتحكم والإستهتار بك ...

 

عندما يكون بداخلك شعور الضحية ستجذب لنفسك شخصية نرجسية ستتفنن في ظلمك أكثر...

 

إذا كنت تشعر بالوحدة والوحشة مع ذاتك 

هذا دليل على عدم اتصالك بذاتك ستجذب شخصا يهملك ويهمل مشاعرك 

ليشعرك أكثر بالوحدة والوحشة وهكذا ....

 

ما العمل إذاً ؟


أصلح علاقتك مع ذاتك قدرها وأحبها ..

أحب نفسك الآن كما هي لأنها تستحق..


تقبل صفاتك السلبية..

كثيرون يسألون كيف نتقبل صفاتنا السلبيه 

اقول لهم نحن من صَنعنا هذه الصفات السلبية لحاجه او غرض ما ولكن هذه الصفات ليست مُتأصله فينا ،بارتفاع وعيك ستجد دائما صفات أخرى إيجابية بديلة قم بإستبدالها بالايجابية بالتدريج..

 

سامح نفسك..

دع الماضي يذهب فأنت فعلت أفضل ما عندك في الماضي ، لا تقسوا على نفسك وتحاسبها على الماضي الآن أنت تغيرت ، تغير فهمك و وعيك …


لا تنتقد ذاتك..

الانتقاد لن يُغير شيئآ إقبل ذاتك تمامآ كما هي فعند إنتقاد الذات بصفة مستمرة يتفعل سيناريو العقاب ، وتظل تُعاقب ذاتك دون ان تعرف ما السبب ؟


كن لطيفا و صبورا مع نفسك ..

عندما تتعلم شيء إيجابي جديد شجع و أحب نفسك ،تخلص بلطف من الأفكار التي تجعلك تكره نفسك...


أهتم بجسدك ....

تَعلم أشياء عن التغذيه ،تعلم ماذا يحتاج جسمك لكي تكون طاقته رائعه ،اعلم ماهي الرياضة  المناسبه لك والتي تحقق لك المتعة.

 

هدء نفسك وتعلم الاسترخاء ..وتذكر دائما بأنك تستحق 🙏




إقرأ المزيد من تدوينات مها حبش -مدربة حياتية برمجة لغوية عصبية

تدوينات ذات صلة