لكي تتقدم لأي وظيفة تبدأ بها حياتك المهنية، أو تنتقل لوظيفة أخرى، ولتدخل مضمار التنافس بين المتقدمين للوظائف بقوة،

لابد أن تعلم ماهي معايير التقييم التي يتم الاختيار والمقابلة والتعيين على أساسها. 


 هذه المعايير توزع باختصار على ما نسميها في إدارة الموارد البشرية وبالتحديد في قسم التوظيف:

(الكفاءات الأربعة للتعيين)


والتي من خلالها نستطيع كمدارء أن نقرر أن تكون منافس قوي لشغل الوظيفة وتعيينك مباشرة:

1. الكفاءة الإدارية

إلمامك بالمهارات الإدارية اللازمة مثلاً(التخطيط..إدارة الوقت..إتخاذ القرار..تنظيم وإدارة الاجتماعات..الاتصال والتواصل..المتابعة..إلخ.)

وبالتأكيد تختلف النسبة المئوية في التقييم لهذه الكفاءة حسب المسمى الوظيفي، فمن يتقدم لشغل منصب مدير سيكون امتلاك هذه الكفاءة عامل مهم جداً مقارنة بمن سيتقدم لشغل وظيفة مدخل بيانات مثلاً.

وأيضا تختلف المعايير الإدارية فمثلاً المعلم لابد أن يمتلك هذه الكفاءة بشكل كبير لكنها تنصب في الإدارة الصفية فقط.

2. الكفاءة العملية:

خبرتك العملية في المجال أو الوظيفة المتقدم لها.

3.الكفاءة السلوكية:

أنت شخص مدخن وتقدمت لشركة تشترط عدم تعيين المدخنين أو بعض الشركات تشترط الحجاب وكنت مدخن أو غير محجبة ففي هذه الحالة ستكون هذه الكفاءة عامل غير مساعد للتنافس على الوظيفة. 

4.الكفاءة الجوهرية:

تم نشر إعلان بوجود شاغر وظيفي محاسب مثلاً، ومن ضمن المواصفات المطلوبة:

"يجيد استخدام برنامج المحاسبة Quick books بشكل ممتاز"

فإذا أردت أن تكون هذه الكفاءة عامل مساعد بشكل كبير لك للمنافسة على الوظيفة يجب أن تتقن استخدام هذا البرنامج بشكل ممتاز فهذه هي الكفاءة الجوهرية.


  • لتتنافس بقوة على الوظيفة لابد أن تحصل على نسب مئوية عالية في كفاءتين على الأقل وأن تكون الكفاءة الجوهرية أحدها.
  • ولابد أن تعلم أن أهمية هذه الكفاءات تختلف من شركة إلى أخرى ومن مسمى وظيفي إلى آخر.
  • وأيضاً لو كنت مدير فهذه الكفاءات مهمة جداً كبوصلة تساعدك على اختيار ومقابلة وتعيين الموظفين المتميزين.

محمد تملي



التعليقات