من أكبر الهواجس التي تقلقنا في الحياة هي موازنة الأمور لصالحنا. كيف ندرس ونعمل ونحافظ على عائلاتنا بأقل الخسائر الممكنة؟

من أكبر الهواجس التي تقلقنا في الحياة هي موازنة الأمور لصالحنا.

كيف ندرس ونعمل ونحافظ على عوائلنا بأقل الخسائر الممكنة؟ 


في بادئ الامر  هنالك عدة قواعد يجب الاطلاع عليها لنستطيع مسك زمام الامور جيدا وهي:


1- التغيير

عندما نفهم بان الأمور لن تبق على حالها وبأن الحياة ستتغير لا محالة نكون وصلنا لأول الطريق في الموازنة بين العمل والدراسة. بمعنى أن حياتك قبل الجامعة تختلف عما بعدها وحياتك ما قبل الزواج لا تشبه ما بعد ذلك ولا تشبه حتى حياتك بعد الإنجاب. 

والأمر ينطبق على التغييرات البسيطة. ولذلك يجب أن تكون مرنا نوعا ما وتغير من روتينك بين الحين والآخر. لذلك يجب عليك ان تحدد متغيرات حياتك المستمرة وتتعامل معها بمرونة, فمثلا إن كنت أم فلا تضعي ساعة محددة لتنفيذ المهام بل ربما اياما. بالإضافة إلى ضرورة ترتيب الأولويات فمثلا لو كنت تملكين رضيعا بالبيت لا تنتظري أن تحصلي على الوقت الوافر لدراستك فالاولوية للطفل هنا, وإن كنت في سنة التخرج فربما المشاريع العائلية ستتأخر بعض الشيئ لوجود أولوية لمشروع التخرج... الخ. 

حدد المتغيرات المستمرة كل يوم وتعامل معها بمرونة.



2-القناعة والسيطرة 

يجب ان تكون على قناعة بأنك المتحكم الوحيد بخياراتك, أي يجب ألا ترغب بالموازنة فحسب يجب أن تتخذ قرارا جديا بذلك. 

أن تبدأ بعمل ما أمر سهل ولكن أن تلتزم بعمله هو ما يحتاج للسيطرة.



3-تحديد الأهداف بوضوح

وعند تحديد أهدافك كن واقعيا ومنطقيا وحدد الأهداف قصيرة الأمد, قابلة التحقق وادعمها بالمكافآت عند إنجازك إياها فذلك سيدفعك للقيام بالمزيد. قم بتحديد الخطوط العريضة مثلا ( دراسة) ومن ثم اكتب التفاصيل ( ما الذي ستدرسه بالتحديد؟ هل ستقوم بالتلخيص أم لا؟..... الخ 


4- الإتقان وليس المثالية 

ما يهم فعلا إتقانك لعملك ولدراستك وليس أن تجمع كل شيء في نفس الوقت وتطلب الموازنة بها. عندما تكون بعملك فكر بالعمل فحسب, وعندما تبدا بالدراسة لا تفتح موبايلك او تفكر بشيء آخر وعندما تقضي وقتا مع عائلتك لا تدع تلك المهام بالسيطرة عليك فالوقت الآن يخص عائلتك وحسب. عش اللحظة ولا تفكر بالمسائل كلها سويا. 

عش اللحظة ولا تفكر بجميع المسائل سويا.

وأخيرا الأمر الذي يهم فعلا لإنجاز اي أمر هو راحتك, حاول تقسيم يومك بما يناسبك أنت, حاول مرارا وصلح أخطاءك وعثراتك وأعط الأولوية للمهمة التي تستحق واترك باقي الامور ولو استلزم الأمر تركها لسنين! الموازنة ليست أمرا مستحيلا ولكنها تحتاج للمران والممارسة ليس إلا 



التعليقات