أسامة مروة شاب يعمل كصانع محتوى على YouTube ويمتلك قناة فيها أكثر من 5 مليون مشترك.

منذ وجد الكون، هناك فروقات بين البشر من ناحية التميز والإبداع، وكذلك عالم الإنترنت.. هناك شخصيات تتميز في أعمالها فيه، وكيفية خلق الأفكار وإيصالها للعالم إما عن طريق الصورة أو الصوت أو الكتابة أو الفيديو.


ويعتبر صناعة المحتوى الرقمي أحد أبرز عوامل التأثير في عصرنا الحالي، والمألقون فيه كثر.. وقد توجّه آلاف البشر للتدوين عبر الفيديو.


هناك تمايز كبير بين صناع المحتوى، ويمكننا ملاحظة ذلك من خلال متابعتهم، خصوصًا في إعادة تدوير المحتوى.. تكرار الفكرة بطريقة لا تختلف عن سابقتها.


وهذا لا ينفي وجود شخصيات مبدعة، تحاول أن ترتقي بالمحتوى العربي وإيصاله لمجتمعاتنا بطريقة مبتكرة ومختلفة وجديدة.


الجيل الصاعد تأثر جداً في السوشيال ميديا، وينساق بسهولة وراء أي محتوى قد يراه، ونحن بحاجة لأشخاص يصنعون محتوى مفيد وغير ضار للمجتمع..


تطوير المحتوى العربي مع أسامة مروة 14153508959909100



• تطوير المحتوى العربي مع أسامة مروة


من هو أسامة مروة ؟!


شاب سوري الأصل يبلغ من العمر 25 عامًا، إذ عاش في كندا لأكثر من 15 عامًا، خريج قانون "محامي" من جامعة University of Ottawa. يعمل كصانع محتوى على YouTube ويمتلك قناة فيها أكثر من 5 مليون مشترك. يُعرف عن "أسامة مروة" أنه شاب يهوى تطوير الذات والبحث عن التجديد المستمر فيما يفيده في رحلة الحياة.


كيف بدأت أسامة مروة في صناعة المحتوى ؟!


منصة يوتيوب أتاحت للكثير من الأشخاص أن يفرغوا هواياتهم وأفكارهم من خلال الفيديوهات المرئية التي يدونونها على المنصة، ومن خلال YouTube وصلت فيديوهات الكثير من صناع المحتوى إلى ملايين الأشخاص.. يتحدث أسامة مروة عن إنطلاقته في صناعة المحتوى قائلاً:


منذ بدأت منصة YouTube تصبح رائجة في أوساط المجتمعات الغربية، أصبحت من متابعيها بشكل مخيف، وكنت مهتمًا ومحبًا جداً لهذه المنصة.


وبالوقت ذاته كان أخي "أنس مروة" يشاطرني نفس الإهتمام للمنصة، ولكن هو كان مختلف عني قليلاً، لأنه لم يكتفي بالمتابعة فقط، بل اتخّذ خطوة الدخول بعالم صناعة المحتوى الرقمي.. وكانت مهمتي أنا هنا خلف الكوليس في خلق الأفكار الإبداعية ليوصلها "أنس" للمشاهد، وكنت مصاحب لأخي في مسيرته بكل مراحله لحين افتتاح قناة أنس وأصالة العائلية التي وصلت لـ 14 مليون مشترك، وهي تعتبر أكبر منصة للمحتوى العائلي في الشرق الأوسط.


كان ظهوري الأول في YouTube في قناة أخي أنس، وكنت مترددًا جدًا قبيل الظهور، وأعتقد أن التعليقات التحفيزية التي وصلت على ذلك الفيديو كانت هي مصدر الإلهام الذي نقلني من خلف الكوليس إلى أمام الكاميرا.


أمضيت 6 شهور بالتفكير والتخطيط والدراسة في كيفية الظهور، والحمد لله قمت بإنشاء قناة شخصية لي التي أدون بها اليوم أفكاري.. ومن أول يوم بلغ عدد مشتركيها 250 ألف مشترك.. بعد أن أعلن عنها أنس في قناتهم.. وكان ذلك محفز للغاية.. شكرًا لهم.


تطوير المحتوى العربي مع أسامة مروة 8196887763150307



المحتويات العربية والأجنبية قد تكون مختلفة في بعض الأحيان، صانع المحتوى أسامة مروة يجيبنا عن أوجه الخلاف بينهم قائلاً:


الفرق بين صناع المحتوى العرب والأجانب أن الأجانب يأخذوا صناعة المحتوى كوظيفة وعمل، وصناع المحتوى العرب يأخذوا صناعة المحتوى كهواية.. وغالباً من ينجح هو من يأخذ صناعة المحتوى كوظيفة وعمل لأن ذلك سيجعله يصب كل تركيزه ووقته وطاقته ومجهوده لإتمام الأفضل دائماً.


تميّز أسامة مروة في الآونة الأخير بنوعية الأفكار التي يدونها للمشاهد، وتفرد بأسلوب طرح جديد للمحتوى ينافس بقوى باقي الأشخاص الذين يعملون على صناعة المحتوى، فكيف طوّر صانع المحتوى "أسامة مروة" أفكار الفيديوهات التي ينشرها ؟!


معظم الأفكار هي خاصة بي، ولكن هناك بعض الأفكار التي تم إعادة تدويرها بطريقة مختلفة، ولأن اليوتيوب منصة واسعة فيها ملايين الفيديوهات من الصعب جداً طرح فكرة لم يتم العمل عليها من قبل، ولكن الفن الحقيقي أن تطور الفكرة بطريقة لم تخطر على ذهن يوتيوبر آخر من قبل.. وإن كان 70 إلى 80 % من الفكرة مطورة فأنا راضٍ عن المحتوى.


أسامة مروة هو إحدى الشخصيات التي عُرفت بمحتواها الذي يرتقي للأفضل بين الفينة والأخرى، وهو ذو خبرة طويلة في عالم صناعة المحتوى الرقمي.. يتحدث عن كيفية الإرتقاء بالمحتوى العربي قائلاً:


أبرز الأشياء الي من خلالها نستطيع الإرتقاء بالمحتوى العربي هي القوة الإنتاجية للمحتوى، وأيضًا المصداقية الفيديوهات التي ننشرها.. ويجب أن يكون اليوتيوبر إنسان مُصَدَّق.


ويكمل صانع المحتوى "أسامة" حديثه عن تأثير اليوتيوب على المجتمع قائلاً:


من الإيجابيات التي تهم المشاهد هي المتعة والفائدة التي يخرج بها بعد الإنتهاء من مشاهدة المحتوى المراد مشاهده.



ومن التاثيرات السلبية التي قد يتأثر بها المشاهد هي "هدر الوقت"



ولكن بالمجمل لا أرى أن هناك سلبيات، لأن العروض المسرحية موجودة مثلاً، التلفزيون موجود قبل YouTube وليس هناك فروقات كبيرة بينهم.. اللهم أنت وما تتابع.



كيف يصنع "أسامة مروة" المحتوى الخاص به ؟! "تصريح لأول مرة"


صناعة المحتوى أمر ليس بالسهل أبدًا، متتع ومتعب، شاق وله لذة، يأخذ منا وقت طويل من لحظة التخطيط إلى لحظة النشر.


والمحتوى الخاص بي هو عبارة عن سلسلة مترابطة ومُحكمة بقوة.. على كافة الأصعدة، وهذا نموذجًا:


1- عرض الفكرة على دائرتي بطريقة غير مباشرة، ومن خلال الردود نحاول تطوير الفكرة.


2- أخذ الأفكار على Excel، وتقسيم كل 15 ثانية في خانة، وكل خانة فيها روؤس أقلام عن الأحداث التي ستكون فيها والمكان الذي سيتم التصوير فيه، وتجهيز اللوجستيات التي نحتاجها في هذا اللوكيشن.


3- تقسيم كل 10 خانات لمستوى، وكل مستوى تحت عنوان معين، حتى يصل إلى 10 دقائق.


4- إجراء مكالمات مع الأماكن التي نريدها


5- تحديد أيام التصوير


6- تحرير الفيديو "مونتاج"


"محرر الفيديو الخاص بي "محمد خالد MK" يعتبر من أمهر الأشخاص الذين يعملون في مجال video editing، وهو من أفراد عائلتي أيضًا، وهو شخص يعرف تماماً ما يصنع، وبصمته موجودة بكل فيديو"

تطوير المحتوى العربي مع أسامة مروة 9939246434607818

محمد خالد || Video Editor


7- بعد إنهاء من 75% من المونتاج يرسل الفيديو إليّ لأعطي التعليقات عليه، ثم يعود إليّ بعد إنهاء 90% من الفيديو ثم أعطي التعليقات.


8- الصورة المصغرة


10- وضع story تشويقية على Instagram فيها توقيت نشر الفيديو.


• نصيحة من "أسامة مروة" لصناع المحتوى العربي


"صناعة المحتوى وظيفة وليست هواية"


"حاوط نفسك بالأشخاص المؤمنين بك وبعملك، ويكون على استعداد أن يعمل من أجل النجاح حتى لو بدون مقابل"



"المصداقية أهم شيء في يوتيوب"


"استمر.. لأن الاستمرارية هي الطريق الصحيح"


"لا تخف أن تضع المال من أجل الفيديو"



• رسالة من القلب.. أسامة مروة ❤️


أنتم السبب.. أنتم السبب! لولاكم.. لولا دعمكم.. لولا وجودكم على المنصات "نحن لا شيء".

حساب أسامة مروة على Instagram:


https://instagram.com/ossymarwah

Azzam Alkhaledi

ألهمني ألهمني أضف تعليقك

التعليقات

أخي مقالك جيد و لكن ما محتوي القناة و ما أسمها؟

إقرأ المزيد من تدوينات Azzam Alkhaledi

تدوينات ذات صلة