"بحسب رأيي. لنتوقف عن النظر فقط الى الجانب المظلم, فلكل حادث جانب مشرق."

في كل مرة تنتهي مدة الحجر الصحي ونتحرر يسألونني كيف كان الحجر الصحي, دائما  أُجيب قائِلا : "تعلمت الكثير والكثير".

فيسألُني الباقون متعجبين : "تعلمتَ الكثير !".


نعم, تعلمتُ الكثير لما لا! تعلمت ان اقرأ كُتبًا وُجِدت على رفوفِ مكتبتي منذ اعوام كثيرة, تعلمتُ ان أصبُر حتى يأتي كل أوان وأوان.

تعرفتُ على عالم عملاق يدعى "التكنولوجيا", لم اكن اعلم مدى عمق هذا العالم. تعرفت على كل تفصيل من تفاصيل المنزل, حتى انني قمت بعَّد عدد بلاطات المنزل!

ازدادت لياقتي البدنية لأن الرياضة كانت مصدري للتفاؤل, ازدادت المسؤولية لدي لأن المهام كانت تتراكم يوميا علي.


دائما عندما ألتقي بأفراد العائلة وأصحابي, يبدأون بالتكلم عن مساوء سنة 2020 وكم كانت سنة حزينة بالنسبة للبشر. وأبدا بالتفكير انا وعقلي الباطني, وأقول بيني وبين نفسي لماذا يفكر البشر فقط بأنفسهم وينسون أن هنالك أيضا كائنات حية أُخرى على سطح الكرة الارضية. لم يروا مدى سعادة الحيوانات لعدم وجود أي كائن بشري مُلَوِث على شوارع بلادنا, لم يروا قوة وسرعة نمو النباتات لعدم وجود من يمر من فوقها مُحَطِمًا لسيقانها الخضراء الجميلة.


صحيح أن بعض المصالح التجارية أُقفِلَت, لكن البعض الاخر بقي مفتوحًا وحتى ازداد دخله الشهري. أكملنا تعليمنا بشكل عادي وكان أسهل للاغلبية, مجموعة طلاب تخرجوا بنجاح دون ان يتعبوا حتى. بعض الاشخاص بدأوا العمل بالاعمال الحرة وخرجوا بافكار ابداعية وملهمة للاخرين !


بحسب رأيي, لنتوقف عن النظر فقط الى الجانب المظلم فلكل حادث جانب مشرق. 

وانتم ما هو رأيِكُم ؟


وأخيرا اتتركم مع اقتباس اليوم, ولكن اخبركم باخر ما لدي : ابقوا ايجابيين مهما ساءت الظروف, حتى تبقى صحتكم, نفسيتكم, وعلاقاتكم مع الاخرين بأحسن حال…


بحسب رأيي. لنتوقف عن النظر فقط الى الجانب المظلم, فلكل حادث جانب مشرق.


بحسب رأيي

ألهمني ألهمني أضف تعليقك

التعليقات

الهمني 👌

إقرأ المزيد من تدوينات بحسب رأيي

تدوينات ذات صلة