في حال كنت صاحب شركة ناشئة وكنت متردد في الانضمام لأحد برامج مسرعات الأعمال، فهذه المدونة لك.

عندما تبدأ في تكوين شركتك الناشئة، فكل الذي تفكر فيه هو إطلاق شركتك في أسرع وقت وبأفضل شكل ممكن، ولكن يكاد من المستحيل أن تعرف كل خطوة وكل مرحلة من مراحل نمو شركتك، فقد تكون تملك الفكرة المثالية، بل حتى قد تكون أطلقتها وبدأ بالفعل يتكون لديك إيراد منها، ولكن الهدف الحقيقي هو نمو وتكبير مشروعك بطريقة إيجابية والتأكد من سريان جميع أمورها الإدارية والمحاسبية والتسويقية وغيرها بنجاح كي لا يحدث إنخفاض في النمو أو حتى الوصول إلى المراحل الخطيرة التي واجهتها العديد من الشركات الناشئة التي أدت إلى فشلها.

وجود برامج مسرعات الأعمال خلق ليكون المرشد والموجه والمساند في عملية النمو، فالجهد المبذول في هذه البرامج يسهل من عملية  وصول الشركات الناشئة التي تواجه صعوبات إلى مراحل نمو متقدمة مما يؤدي إلى زيادة رغبة كبار المستثمرين في الإستثمار بها.

ولأننا في فلك نملك برنامج مسرعة الأعمال الخاص بنا وبعد العمل مع العديد من الشركات الناشئة المنضمة إلينا، سنذكر هنا 10 أسباب تجعل رواد الأعمال ينضمون إلى برامج مسرعات الأعمال:


1- ضمان الأسس الصحيحة للشركة قبل الدخول في مراحل النمو المتقدمة:

لكي تتمكن الشركة الناشئة من التطور، لابد من معرفة ما هي الأسس التي تبنى عليها الشركات الكبيرة الناجحة التي كانت في البداية عبارة عن شركة ناشئة، فكمية المعرفة والدروس التي نستطيع تعلمها من تجاربهم الناجحة تجعلنا أكثر قدرة على تمييز ما هو صحيح وماهو خاطئ أثناء تأسيس الشركة، مما يضمن سلامة جميع عمليات الشركة الناشئة قبل الدخول في مراحل النمو المتقدمة.


2- جعل الشركة مغرية أكثر للمستثمرين:

المستثمر دائماً ما يبحث عن الفرصة الاستثمارية الكبيرة التالية، والاستثمار في الشركات الناشئة ذات معدلات نمو عالية وصاحبة منتج قوي وذو إمكانيات مميزة هو الشيء الذي يتنافس عليه المستثمرين لضمان حصة من الشركة التي قد تصبح في المستقبل أبل أو مايكروسوفت أو أمازون الجديدة. برامج التسريع تجعل من الشركة الناشئة تنتقل من مرحلة أولية إلى مرحلة متقدمة وتزيد من معدل النمو عن طريق تطوير جميع النواحي المهمة في الشركة.


3- تسويق المنتج بشكل صحيح وبأقل تكلفة:

كل منتج يحتاج إلى تسويق، وطرق التسويق كثيرة جداً، برامج التسريع تساعد على تحديد أهداف الحملة التسويقية، سواءاً كانت لزيادة عدد المتابعين أو زيادة المبيعات، بالإضافة إلى معرفة أي طريقة أفضل وأسرع لتسويق المنتج وبأقل التكاليف الممكنة.


4- التأكد من سلامة العملية المحاسبية وعدم وقوع أخطاء:

من أكثر الأقسام التي تحتاج إلى اهتمام في الشركات الناشئة هي المحاسبة، فلعل الكثير يعتمد على محاسب أو التعاقد مع مكتب محاسبي لعمل الحسابات دون معرفة طريقة عملها بالضبط، برامج التسريع تدرب رواد الأعمال الجدد على الأساسات المحاسبية مثل إصدار القوائم المالية والميزانية السنوية وطريقة حساب التكاليف والجرد.


5- رفع مستوى التعامل مع الموظفين ومعرفة طريقة التوظيف بشكل صحيح:

تساعد برامج التسريع على معرفة طريقة اختيار الفريق المثالي للشركة الناشئة، عبر التدريب على معرفة نقاط الضعف لدى الشركة لكي تقوم بعملية التوظيف بناءاً عليها، بالإضافة إلى كيفية ادارة الفريق استراتيجياً وكيفية خلق جو عمل مناسب يظهر ما لدى الفريق من قوة وجعلهم يعملون بأقصى طاقة ممكنة.


6- زيادة كفاءة خدمة العملاء:

ما يميز بعض الشركات عن الأخرى هو طريقة تقديم خدماتهم للعميل والاهتمام به قبل وأثناء وبعد عملية البيع، لذلك تجد الكثير من العملاء يصبحون معجبين بالعلامة التجارية بسبب تجاربهم الإيجابية مع مقدمي المنتج، بل ويقومون بتوصيته لكل معارفهم ومتابعيهم في جميع منصات وسائل التواصل الإجتماعي. في برنامج التسريع يتم تدريب رائد الأعمال وفريقه على مهارات خدمة العملاء وكيفية استقطاب العميل وكيفية خدمته بأفضل الطرق الممكنة.


7- إيجاد الحلول الاستراتيجية واللوجستية للمنتج:

قد تواجه الشركات الناجحة العديد من الصعوبات في عملياتها الاستراتيجية، كطريقة توزيع المنتج أو وسائل التوصيل أو التخزين أو غيرها، برنامج مسرعات الأعمال تقوم بإيجاد الحلول سواءاً عن طريق دراسة وإيجاد الوسائل التي تساعد على حل هذه الصعوبات، أو خلق حلول وأفكار جديدة قد تغير الاستراتيجيات بالكامل بما يتناسب مع نموذج عمل الشركة الناشئة.


8- ربط الشركة الناشئة بخدمات شركاء برنامج المسرعة للحصول على خصومات خاصة بخدماتهم:

من مميزات برامج مسرعات الأعمال هي شبكة العلاقات التي يملكونها، فلدى المسرعة العديد من التعاونات والشراكات مع مقدمي الخدمات في جميع المجالات التي يمكن أن تخدم الشركات الناشئة المنضمة إلى البرنامج، كخدمات استضافة الويب، والتخزين السحابي، وادارة الحسابات المالية، وغيرها الكثير.


9- رفع الكفاءة التقنية للمنتج:

أحد جوانب الشركات الناشئة التي يتم التركيز عليها في برامج التسريع هو المجال التقني وكيفية تحسين المنتج تقنيا، حيث يقوم المختصون في البرنامج بعمل تقييم شامل لكل التقنيات الموجودة للتأكد من سلامتها وخلوها من أي أخطاء تقنية قد تؤدي إلى إمتناع العملاء عن استخدام المنتج.


10- التدريب على استخدام آخر الأدوات التقنية المتوفرة في السوق:

أجمل ما في التقنيات الحديثة هو وجود أدوات تقنية تسهل على الكثير من رواد  الأعمال إدارة جميع عمليات شركاتهم، كالتي تتعلق بالإدارة، والموارد البشرية، والمحاسبة، والتسويق، وإدارة المنتج، وغيرها الكثير. والتي ترفع كفاءة العمل في الشركة وتزيد من سرعة الإنتاجية وتخفض من الوقت المتطلب لذلك.


إذا كنت صاحب شركة ناشئة وأردت الإنضمام لبرنامج مسرعة أعمال، فلك للأعمال والاستثمار تبدأ الآن في استقبال طلبات التسجيل في الدفعة الثالثة من برنامج مسرعة الأعمال! الموعد النهائي للتسجيل وتقديم الطلبات هو 31 من شهر مايو لعام 2021، وعند استيفاء معايير فلك الأولية، سيتم الاتصال بالمتقدمين الذين تم اختيارهم في غضون أسبوع من تاريخ تقديم الطلب للمرور بعملية التدقيق من قبل اللجنة الاستثمارية في فلك، وسيتم الإعلان عن القرار النهائي في 15 من شهر يونيو، وسوف ينطلق البرنامج رسمياً في 18 من شهر يوليو.


التعليقات