تتحدث هذه المدونة عن فائدة كتابة اليوميات،كيفية التصرف مع من يجرحنا، والكلاكيع

لطالما آمنت أن النجاح في الحياة هو خليط من عدة أمور فأنا لا أعتبر من نجح نجاح باهر في عمله فقط ناجح في الحياة ولا من من صحتة ممتازة ومهمل في عمله أنه ناجح في الحياة، أنا أرى النجاح في الحياة الذي يؤدي الى السعادة الحقيقية هو خليط من عدة أمور مهمة بالنسبة لنا و قد تختلف الأمور التي تهمني عن الأمور التي تهم غيري، بالنسبة لى فإن أهم القيم العليا لدي التي أحتاج أن أوازن بينها في حياتي لكي أعتبر نفسي ناجحة في الحياة هي: الصحة الجسدية و العقلية و الروحية ، ثم العمل والإنتاج في ما أحب ، و أخيرا علاقاتي مع من حولي ومن أحب، وأنا في بحث مستمر ولدي فضول كبير أن أتعلم المزيد من الخبراء لأطور نفسي للأفضل في هذه الثلاث مواضيع: الصحة، الأعمال، وطرق التواصل ومهارات الحياة. 


هذه المقالة هي المقالة الأولى من سلسلة مقالات و فيديوهات هدفها أن نتحاور ونتناقش مع خبراء مختلفين في عدة مواضيع نستطيع من خلالها تطوير أنفسنا للأفضل للوصول الى النجاح في الحياة.  سبب آخر جعلني أبدأ بإنتاج هذه السلسلة هوة أنني أؤمن أن لدينا الكثير من المتميزين والناجحين المؤثرين الذين لا نعلم عنهم شيئا فأردت من خلال هذه السلسلة تسليط الضوء على هؤلاء الشخصيات.


هذا الأسبوع استضفت هبه شبروق و تحاورنا بشكل عام عن يومياتنا خلال فترة الحجر الصحي وماذا فعلنا، التحديات التي واجهتنا، المشاعر الايجابية والسلبية التي مررنا بها، و كيف نستطيع أخذ خطوات صغيرة لنساعد أنفسنا قدر المستطاع خلال هذه الفترة لكي نستغلها في الانجاز ولكن بدون أن نتوتر أو نضغط على أنفسنا.



تكلمنا بشكل أساسي عن نقطتين الأولى كانت عن دور كتابة اليوميات (Journaling) في زيادة الوعي والمحافظة على ايجابياتنا.


تساعدنا الكتابة في الدرجة الأولى على توضيح الأفكار و المشاعر التي بداخلنا


فنحن عندما نضع أفكارنا على الورق نكون مجبرين أن نعبر عن المشاعر والأفكار (غالبا تكون غير واضحة في عقولنا) بكلمات معينة (محددة جدا و واضحة) وهذا يساعدنا كثير على توضيح ما يدور في عقولنا ومشاعرنا في هذه الفترة ويساعدنا هذا الوضوح على فهم أنفسنا ورفع الوعي لدينا وبالتالي معالجة أي مشاعر سلبية لدينا بشكل أفضل و أسرع. من النصائح الرائعة التي شاركتها معنا هبة هي الكتابة لنفسك المستقبلية بحيث تخبر نفسك بالدروس التي تتعلمها اليوم، و ذكر الانجازات الصغيرة التي تنجح بها أو حتى كتابة ما أنت ممتن له اليوم لتستطيع في المستقبل العودة الى هذه اليوميات لشحن نفسك بالطاقة الإيجابية كلما احتجت إليها. 


تكلمنا أيضا عن موضوع العلاقات مع الناس من حولنا، فاليوم الجميع مضطر أن يمضي معظم وقته مع العائلة وهو شيء لم نعتاده سابقا لأننا كنا دائمي الانشغال و كان وقت الأهل مقتصرا على الجلوس لمدة قصيرة في نهاية اليوم، ولهذا فأن الكثير يحس بأن المشاكل كثرت بينهم وبين أهلهم. من أول وأسهل الأساليب التي تخفف من المشاكل مع الأهل هو التغافل وتفهم أن هذه الفترة محدودة و الجميع في حالة ترقب و توتر ومن الطبيعي أن تزداد المشاكل، التغافل يمنعك من صب كل تركيزك على ذلك التصرف الجارح وصب تركيزك على أمور أخرى ايجابية. 


نستطيع أيضا التغيير من نظرتنا للتصرفات الجارحة عن طريق النظر إليها على أنها ليست إلا انعكاس لما يوجد داخل ذلك الشخص، فعندما يصرخ أحد في وجهك أو يوجه لك كلام جارح فذلك لا يعني بالضرورة أنك أخطات في أمر ما و أنك استحققت ذلك الصراخ! وكمان نقول: الأمر ليس متعلق بك أنت! (it's not about you)  ألا تعتقد أن ذلك يعني أن الشخص الذي أمامك متوتر أو خائف أو غاضب لسبب ما و قد عبر عن غضبه وتوتره عن طريق الصراخ في وجهك بتلك الطريقة! فحاول أن تتفهم ذلك الشخص و تسأله عما يضايقه أو حاول أن تعرف سبب ذلك التوتر الذي بداخله الذي أدى به الى الصراح وجرح الآخرين، و ستجد في الغالب أن لديه أسبابه الخاصة للغضب أو التوتر التي سببت أن يتصرف معك بتلك الطريقة وأنك لم تفعل شيئا يستحق ذلك الصراخ. 


و إذا فكرت بالموضوع بطريقة عكسية ألا تعتقد أيضا أن من يفعل تصرف يتمكن فعلا من جرح مشاعرك أو مضايقتك يكون قد لمس شيء معين داخلك (مشكلة أو ما يسمى بالكلكوعة) ويكون بهذا وكأنه أهداك مشكلة لديك ربما يمكنك العمل على تحسينها؟ 

قد يصرخ نفس الشخص في وجه الجميع و لكن ليس الجميع ينجرح أو يتضايق أليس كذلك؟ فإذا أحسست أنك تضايقت أن أنجرحت أعرف أن هذا الشخص أهداك للتو مشكلة موجودة داخلك تستحق العمل عليها وتطويرها. كن واثقا أننا جميعا لدينا كلاكيعنا الخاصة بنا التي تطورت عبر الزمن لسبب أو لآخر وكلنا بحاة للعمل لتحسينها وتطويرها، 


كل أسبوع راح أستضيف شخص مميز جديد في جلسة بث مباشر على الانستجرام لنتحاور و نحكي عن موضوع جديد بساعدنا لنوصل لأفضل نسخة ممكنة من أنفسنا. تابعوني عل حسابي الإنستجرام اذا بتحبوا تحضروا الدردشات الجاية مباشر أو تسألوا ضيوفي أي أسئلة. 


التعليقات

benelhadj soumia ١٢ كانون أول ٢٠٢٠

السلام عليكم كبف يمكنني الكتابة في صفحة ملهم لانني انشات مدونة خاصة بي ولكن لا يظهر لي مكان الكتابة ممكن اجابة وشكرا

نجوي إبراهيم ٢٥ آب ٢٠٢٠

إذا كانت عندي الموهبه من أين أبدأ افيدوني