تحوّل الأعمال الميدانية إلى أعمال عن بُعد و كيفية النجاح بذلك ؟

رغم حُبّي لعلم " التنمية الذاتية " إلا أنني لن أتحدّث بطريقته و أدعوك للنظر إلى النصف المتلئ من الكأس , بل إنني سأدعوك للعمل بالنصف الممتلئ و زيادته ليصبح كل الكأس كذلك .. إن أزمة الكورونا اليوم لا شك أنها ساهمت بتوقّف الكثير من الأعمال , و لكنها على المستوى الآخر هي رفعت كثيراً من إقتصاد مجال " العمل عن بُعد " فعلى المشاريع الصغيرة و المتوسطة اليوم أن تتجه لهذا المجال و بسرعة و أن تستمر عليه حتى بعد أزمة الكورونا رغم أنني أعتقد أن هذا سيحدث تلقائياً عندما تجد تلك المشاريع أن هذا قلّل من التكاليف و قام بزيادة الأرباح .


ما يميّز المشاريع الناجحة عن غيرها هو خطتها المبهرة في العمل , و إن فيروس كورونا يجب أن لا يُنسينا ضرورة العمل بخطّة و ليس بعشوائية , و لا ننسى أنه من الأساس علينا كمشاريع صغيرة أو متوسطة أن يكون لدينا من الأساس خطّة بديلة , طبعاً أنا متأكد أن الخطة البديلة غالباً لن تكون خطّة للعمل عن بعد و لكن علينا أن نبدأ بوضع خطّة بديلة للعمل عن بعد .


تشير الدراسات و الأبحاث إلى أن الموظفين ستكون إنتاجيتهم عالية من المنزل بسبب عدم وجود مشتّتات , لكن هذا للموظفين حيث سيعملوا و يلتزموا بالعمل نتيجةً للأوامر الوظيفية الموجّهة لهم , أما لروّاد الأعمال فالأمر مختلف حيث لن تكون هناك دوافع عمل كبيرة لهم , فروّاد الأعمال أحرار حتى في وقتهم , لا يمكن ان يعملوا من المنزل بإنتاجية إلا في حال تخصيص بيئة مخصّصة للعمل داخل المنزل , شكلها لا يشبه باقي غُرَف المنزل بل يكون قريب إلى حد كبير من شكل مقر العمل .


إن العمل عن بعد يستلزم من الشخص أن يكون متمتعاً بالعديد من المهارات الهامّة التي بلا شك ستزيد من إنتاجيته بشكل غير عادي , و أهم تلك المهارات هي التالية :


  1. مهارة إدارة الوقت : لأن في العمل عن بعد يكون دوماً هدف الإنجاز أعلى من أي هدف آخر , و الإنجاز مرتبط بعامل الوقت بشكل كبير
  2. مهارة التواصل : إنه ليس من الضروي عندما تقال كلمة " نعم " أن يكون معناها الموافقة , فقد تكون الموافقة مع تذمّر و قد تكون موافقة مع تأجيل , إن لغة الجسد هي الأساس التي يوضّح لنا المعنى , و كما هو معروف أن لغة الجسد تغيب في العمل و التواصل عن بعد لذلك يجب التمكّن من مهارة التواصل للتغلّب على بُعُد لغة الجسد
  3. المهارات التقنية : قد يكون عملك الميداني هو موظّف خدمة عملاء عبر الهاتف , لكن مع التحوّل بسبب الكورونا , سيصبح عملك بدون هاتف , و سيتحوّل إلى إتصال عبر اللاب توب من خلال برنامج ما , هذا مثال واحد من ضمن بحر من الأمثلة للعديد من الوظائف , لذلك عليك التمكّن من المهارات التقنية الأساسية بالإضافة إلى التمكّن من المهارات التقنية التخصّصية اللازمة لعملك


و أخيراً إنني أدعوك للتعمّق أكثر في مجال عملك سواءً لتطوير نفسك إن كُنتَ موظفاً , و سواءً لتطوير مشروعك و نجاحك في حال كُنتَ رائد أعمال .

ألهمتني؟

التعليقات