يوماً ما ليس من أيام الأسبوع ... ابدأ عندما تشعر برغبة في التغيير ... ابدأ الآن.



إلا إذا كنت مستعداً 

معظم الناس لاينجحون بتحقيق أهدافهم ولا يصلون لإنجاز 20% من مخططاتهم رغم أنهم يبذلون مجهود كبير في بداية كل عام

 ويرهقون أنفسهم بالتخطيط ووضع قائمة من الأهداف لكن دون جدوى :(

إذا كنت من ضمن هؤلاء الأشخاص فهذه التدوينة موجّهة لك.


هل سبق ووضعت أهداف مع بداية كل عام و يأتي العام المقبل و لم تحققها ؟ 

قد يفشل معظم الناس بتحقيق أهدافهم التي وضعوها لنفسهم و تكمن المشكلة إما

_بتحديد نوع الهدف

أو

_بعدم الاستعداد الجيد له

 أياً كان الهدف فلابد من خطوات عملية علينا الالتزام بها للوصول له وتحقيقه. 


و سأقدم لك 7 نصائح عمليّة ستساعدك على تحديد و تنفيذ أهدافك و سيكون 2021 بالنسبة لك عام التجليات وتحقيق الأهداف  بإذن اللهإذا اتبعت هذه النصائح.

هيا لنبدأ:  


-1فكّر بأهدافك مرة ثانية 

في بعض الأحيان مايدفعنا لوضع الأهداف هو نظرة المجتمع أو توقعات العائلة أو تطلعات شخصية. 

اسأل نفسك :

 -هل هدفي يناسبني ولا هو فقط أمنية ؟

-هل هو هدفي أم هدف شخص آخر ؟

-هل هدفي تحت دائرة تأثيري أم يخضع لظروف خارجية؟

 إذا أجبت عن هذه الأسئلة وكان الجواب هو أنه فعلاً هدفك وتستطيع تحقيقه انتقل للخطوة التالية. 


- 2 لا تضع أهداف كبيرة وضخمة للعام كله لاتعلم من أين تبدأ بهم. 

جزّء الهدف الكبير لهدف أصغر منه وقسّمه على الأشهر

*(ممكن كل 3شهور تاخد هدف واحد) 

لخطوات صغيرة على مدار الشهر ثمّ ضع إجراءات عملية تأخذها كل يوم

 لأن الهدف الكبير ممكن يشكّل ضغط عليك ويخليك دايماً متوتر  ويشعرك بالعجز وبعدها تهرب من تنفيذه لشيء مسلي لتخفف على نفسك الضغط  

فعندما تجزّء هدفك لخطوات صغيرة يومية بتقربك من النتيجة النهائية بتبدأ تشعر بالإنجاز و بيشتغل عندك الحماس حتى تكمل. 


-3 فعّل نظام الأولويات بيومك 

العام هو عبارة عن أشهر والشهر عبارة عن أيام

 فلما أسيطر على يومي وأنظمه واعمل المهمات الأولية يللي بجدولي معناها اقدرت أسيطر على العام كله.

 لترتيب الأولويات أنصحك باستخدام صندوق ايزنهاور لجدولة المهام

*رح افضلكم صورة واضحة إله بتقدروا تطبعوها 

ستفشل و لن تحقق اهدافك ايضا هذا العام61388432713852744



 لأنه تأجيل المهمّات لا يوضّح لنا نقطة البداية.

يقول الكاتب مارك توين :

  "يوماً ما ليس من أيام الأسبوع ".  


-4 لا تكن مثالياً

اجعل لأهدافك حد أعلى وحد أدنى ولا تطلب الكمال فإنه غير موجود. 

فالمثالية كأنما نركض وراء سراب ولن نحصله

 يكفي الحد الأدنى مع الاتقان كي لانتصعب بداية الطريق وممكن للإنسان أن يعيش بمثالية لكنه لن يخرج من القبو !  


 -5 اجعل أهدافك مرنة و قابلة للتعديل

تذكر جيداً أن الهدف يخدمك ويساعدك على النمو 

ولا تخدمه أنت فتعامل معه كبوصلة. 


 -6 اربط أهدافك بنوايا وليس فقط هدف 

عقلي علمي بمعنى (دعاء، تأمل، تخيل....) 


7 -احط نفسك ببيئة محفزة ولا تعتمد فقط على الإرادة

 لأن قوتنا الداخلية بتنخفض وبترتفع وما منبقى دايماً بنفس الهمة والنشاط والتحفيز

 فالبيئة الداعمة بتشدك وبتعينك بوقت انخفاض مزاجك. 


و خلي ببالك إنت مش محتاج عام جديد ولا شهر يناير لتبدأ

الآن هو الوقت المناسب عندما تشعر برغبة في التغيير


 التقاء الكواكب أو تشابه التواريخ أو بداية الشهر ..

 ما بيخلوك شخص منجز ومتحفز دايماً

 إنجازك وعملك هو يللي بيخلق قيمة للأعوام السابقة وعام 2021 بإذن الله.


التعليقات

Dania Al Halabi ٢٨ كانون أول ٢٠٢٠

شكرا استاذ نور على المقال الرائع يعتبر هذا المقال متل البوصلة لنقدر نبدا نحقق اهدافنا صح
♥️♥️

suohir fluon ٢٦ كانون أول ٢٠٢٠

جزاك الله خيرا مدربتنا العظيمة