كيف نتعرف على خصائص المستهلكين؟


معرفتك للفئات المستهدفة من قبل منتجك وتجزئتها في السوق تختلف تماماً عن فهمك لخصائص المستهلك.

تجزئة السوق تساهم في فهم فئات المستهلكين؛ قد يدل ذلك على مكان تواجد فئة معينة، أعمارهم، وفي بعض الأحيان على سلوكياتهم الشرائية، أما خصائص المستهلك  فإنها تُمَكن العلامة التجارية من فهم هذه الفئات الكبيرة والتعرف على صفاتهم الأساسية. 


ما الذي يدفعك لتحديد خصائص المستهلك؟ 

يتم بناء خصائص المستهلكين لتمثيل جميع أنواع المستخدمين؛ لكي تتمكن من تخصيص منتجك بناءً على الفئات المستهدفة في أي حملة تخطط لها. 

هنالك علاقة إيجابية مباشرة بين دقة واختلاف خصائص المستهلك لديك وعائدك التسويقي؛ هذا ينطبق على أي نوع من الأعمال والشركات، إذ ينصح بتحديد 3- 5 من خصائص المستهلكين ليعود عليك بنتيجة مُرضِية. 

عادةً ما تبني العلامات التجارية حملاتها بالإعتماد على فئات عامة دون تحديد خصائصها. مثال على ذلك: 

فئة الشباب (22-40 سنة) 

  1. كلا الجنسين
  2. ذو اهتمام بالتكنولوجيا 
  3. يقضي \ تقضي معظم الوقت على الهاتف الذكي 
  4. حامل\ة للجنسية أو مغترب\ة
  5. مقيم\ة في الإمارات العربية المتحدة 


لكن، كيف تبدو خصائص المستهلكين مقارنة مع المثال السابق؟ 

تكمن الإجابة في فهم عناصر خصائص المستهلك، وكيفية التعرف عليها، وبنائها. 


كيف بإمكانك التعرف على خصائص المستهلكين؟

لنستطيع التعرف على خصائص المستهلكين لديك؛ من المهم دراسة بيانات مجموعة كبيرة منهم مأخوذة على عدة مراحل، باستخدام منصات وأدوات، مثل: جوجل أناليتكس، ورؤى جمهور فيسبوك، مما سيمكننا من التعرف على خصائصهم المختلفة. علماً بأنه كلما زادت كمية البيانات المتوفرة، كلما كان الناتج ذو دقة أعلى.


كيف بإمكاننا تحويل البيانات إلى خطة عمل وتطبيقها؟  

تحديد خصائص المستهلكين ليس إلا الجزء الأول والأسهل من هذه العملية، لأن المحرك الحقيقي للإنتاجية هو تحويل هذه البيانات إلى تطبيقات على أرض الواقع! 

  • معرفة أين يقضي المستهلك وقته على هاتفه يساعدنا في الوصول إلى قنوات التواصل الصحيحة.
  • تخصيص المحتوى بناءً على اهتماماتهم،ما يلهمهم وما يجذب انتباههم.
  • العمل مع مؤثرين أو طرف ثالث من وجهات أو قنوات يساعد في إيصال الرسالة بطريقة سلسة وجذابة. 


قائمة مرجعية لتتأكد من صحة ودقة خصائص المستهلكين 


Source: Alexander Cowan




بإمكانك أن ترى من القائمة المرجعية طرق تطبيق الأسئلة النظرية لمعرفة خصائص المستهلكين على أرض الواقع واستخراج نتائج يمكن جمع بياناتها لتساهم في بناء هوية متكاملة للمستهلكين لديك. 


الخلاصة

  1. تحديد خصائص المستهلك يمكنك من تحديد الفئة المستهدفة من كل منتج لديك أو حملة.
  2. تحديد خصائص المستهلك يمكنك من فرز كل إعلان بناءً على الفئة المستهدفة منه مما يعود عليك بعائد أكبر.
  3. هتالك علاقة طردية بين دقة خصائص المستهلك وكمية البيانات الموجودة لديك.
  4. تعكس الخصائص الدقيقة شخصيات المستهلكين لديك بما فيها من هوايات، وجهات مفضلة، أشياء محببة أو مكروهة، مخاوف، أهداف، طموحات وغيرها من البيانات التي لا تجدها في التقسيمات الأساسية.