منها الميكرويف.. 5 اختراعات جاءت مصادفة وغيرت العالم






كما يقول المثل الشهير "الحاجة أم الاختراع". ولكن، بعض الاختراعات كانت صُدفة بحتة. وهُنا نستعرض اهم هذه الصدف التي نوعاً ما غيرت العالم !


الميكرويف


اكتشفت الشركة الأمريكية "رايثيون" فرن المايكروويف خلال فترة الأربعينيات من القرن الماضي، بعدما لاحظ المهندس بيري سبنسر، خلال عمله على الأنابيب المغناطيسية الحربية، أن قطعة من الشكولاتة انصهرت في جيبه بسبب ذبذبات المايكروويف. ومنذ تلك الحادثة، بدأ سبنسر في تطوير "علبة" للطبخ. وأُطلق أول فرن مايكروويف للإستخدام المنزلي في العام 1967 (ألف وتسعمائة وسبعة وستين).



البنسلين


في عام 1928(ألف وتسعمائة وثمانية وعشرون)، لاحظ السير ألكسندر فليمينغ، تراكم العفن في طبق اختبار يحوي البكتيريا المكورة العنقودية، ولاحظ أن مستعمرات البكتيريا لا تنمو قرب العفن. وسرعان ما أدرك فليمينغ أن العفن يطلق نوعا من المواد التي تعيق نمو البكتيريا. وفي أربعينيات القرن العشرين، جرى اعتماد البنسلين الذي ساهم في إنقاذ أرواح عديدة.



أعواد الكبريت


اكتشف العالم البريطاني جون والكر في العام 1826، عود الكبريت في مختبره عن طريق الصدفة، بعدما جفت مواد كيميائية على عود من الخشب كان يستخدمها لمزج أنواع مختلفة من هذه المواد. وتسببت هذه المواد بإشتعال النار عندما حاول والكر إزالتها عن عود الخشب.


الغراء السريع.. الفشل الذي تحول لنجاح باهر


خلال العام 1943، ثار غضب الإدارة والعاملين في شركة كوداك Eastman Kodak الأمريكية، عندما عملوا على اختراع منتج جديد من الغراء؛ حيث اعتبروه معطوباً وفاشلاً؛ لأنه سريع الالتصاق وقدرته كبيرة جداً. ولكن بعد سنوات مما اعتبروه فشلاً ذريعاً، اكتشفوا أنهم قدموا للعالم واحداً من أهم الاختراعات على الإطلاق، وهو الــ Super Glue، الذي انتشر بعد ذلك بشكل واسع ليدخل كل بيت.


الفازلين



في أواخر خمسينيات القرن 19، تنقل الكيميائي روبرت تشييزيبرو إلى ولاية بنسلفانيا لمشاهدة حقول النفط. فسمع عن شكوى بعض عمال النفط من شمع سمي شمع القضبان، الذين يضطرون إلى إزالته في الغالب عن قضبان المضخات الفولاذية، وعن استخدامهم لتلك المادة المزعجة مرهما مسكنا وشافيا للحروق والجروح. أثار ذلك اهتمامه ، فجمع عينات من شمع القضبان وحملها إلى منزله وباشر فحصها، وظهر الفازلين تبعا لذلك.



هل كنت تعرف أن هذه الاختراعات جاءت عن طريق الصدفة ولم يكن لها حاجة في وقتها ؟


للمزيد تابعني على انستغرام و يوتيوب .



التعليقات